Ultimate Horizontal Drop-Down Menu Demo
   
   
 
 
 
مجموع عدد سيدات الأعمال في الإمارات : 11,000



 
يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر
 
أخبار مجلس سيدات أعمال الامارات / فبراير 2009
 
19 فبراير 2009 - خلال افتتاح المقر الجديد لمجلس سيدات أعمال الشارقة الشيخة جواهر: المجلس يعزز دور المرأة في النهضة والتنمية
 
باركت سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، حرم صاحب السمو حاكم الشارقة رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة الرئيس الفخري لمجلس سيدات أعمال الشارقة، باركت للمجلس بالمقر الجديد الواقع بمبنى غرفة تجارة وصناعة الشارقة واعتبرته سموها انطلاقة جديدة لطموحات سيدات الأعمال في ترسيخ مفاهيم وتطبيقات اقتصادية تسهم في دعم الاقتصاد الوطني.


وأكدت سموها أن افتتاح المقر يأتي تأكيداً على الرؤية الحكيمة والسديدة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة لتلبية حاجات الحاضر التي تؤسس لمستقبل قادم تجعل المواطن أكثر أمناً واستقراراً لإيمان سموه بأن الإنسان هو محور الإستراتيجية التنموية بأبعادها الشاملة لكل المجالات.

جاء ذلك خلال كلمة سموها التي ألقتها الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي نائب رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة ومدير عام مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية في حفل افتتاح المقر الجديد لمجلس سيدات أعمال الشارقة مساء أمس الأول وحضره لفيف من الشيخات ومديري الدوائر الحكومية وقرينات سفراء الدول المعتمدة لدى الدولة وسيدات الأعمال بالدولة ورئيس وأعضاء اللجنة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال الشارقة.

وأوضحت سموها أن مجلس سيدات أعمال الشارقة الذي بدأت أعماله عام ،2002 جاء من أجل تعزيز دور المرأة في التنمية والنهضة بشكل يتكامل مع الدور الاجتماعي والإنساني والثقافي.. إنه ذلك الدور الاقتصادي الذي عرفت به المرأة العربية قديماً بدءاً من العصر الجاهلي، معززاً بتعاليم الإسلام التي أكدت على حريتها الاقتصادية وحرية التملك والبيع والشراء.. فللمرأة قدراتها في دفع عجلة الاقتصاد الوطني نحو آفاق تظهر المستوى الحضاري والإنساني لأي مجتمع أمام العالم.

وأشارت سموها إلى أن المجلس جاء لأهمية الاقتصاد في عالمنا اليوم الذي يشهد أحداثاً غير متوقعة على المدى القريب، فدخول العالم بمؤسساته وشركاته وأفراده، بل بأغنيائه وفقرائه إلى سباق الأسهم والعقارات والمنافسات الشديدة والمقارنات والتداولات وصراعات الهبوط والصعود.. وما أثمر ذلك من غنى سريع وفاقة أسرع عند الكثيرين ممن اندفعوا إلى الدخول في السباق.. جعل العالم يواجه الانهيار المالي العالمي.. الذي تسببت فيه أطماعٌ وتطلعاتٌ مادية أكبر بكثير من حلم إنسان بسيط يبحث عن استقرار اقتصادي لنفسه ولأسرته للحاضر والمستقبل.

ووجود فئات المجتمع، ومنها المرأة، في تنظيم اقتصادي كمجلس سيدات الأعمال يسهم في النظر إلى المشكلات الاقتصادية الإقليمية والعالمية ومدى تأثر مجتمعنا بها مما يستدعي معها تفعيل جانب البحث والدراسة الذي لا يختلف اثنان على أهميته في عصرنا.

من جانبها، تقدمت فاطمة المغني رئيس للجنة التنفيذية للمجلس بالشكر والتقدير لحرم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، الرئيسة الفخرية لمجلس سيدات أعمال الشارقة وذلك لما يلقاه المجلس من دعم ومساندة من سموها في سبيل رفع اسم المجلس والمرأة في الإمارة.

وقالت في كلمتها أمام الحفل إن افتتاح مقر مكتب المجلس الجديد يحمل في طياته الكثير من معاني النجاح والتقدم التي حظيت بها المرأة في دولة الإمارات العربية المتحدة وذلك تتويجاً لمسيرة عمل وافر انطلقت منذ عدة سنوات مضت حرص مجلس سيدات أعمال الشارقة ومنذ تأسيسه عام 2002 على الإسهام في خطوات التميز الفاعلة واستهدف من خلال مواصلة جهوده إعلاء شأن ومكانة المرأة في قطاع الأعمال الاستثمارية لمواكبة طموحاتها وتعزيز مشاركتها في التنمية المستدامة للمجتمع، وبالفعل فقد تعددت الإنجازات وتحقق الكثير من الأهداف.

وأضافت فاطمة المغني أن الفضل يعود في تحقيقها لمؤسس دولتنا الحديثة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، الذي جعل الحلم حقيقة واقعية تلامس كل مجالات الحياة ونعيشها لحظةً بلحظة وواقعاً بواقع، والذي أعطى المرأة من جهده وعمله الكثير مكوناً بذلك منهجاً سارت عليه القيادة في دولة الإمارات العربية المتحدة، واستمرت المرأة في تحقيق انجازاتها واستثمار الفرص التي منحت في توجيهات ودعم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.

وقالت ان مجلس سيدات أعمال ألشارقة استطاع أن ينطلق بجهود قيمة إلى آفاق رحبة حقق وخلال فترة وجيزة انجازات وإسهامات عززت من دور المرأة وسيدات الأعمال في المجتمع الاقتصادي على الصعيدين المحلي والخارجي، وقد صاحبت هذه النجاحات وسائل دعم ومساندة متعددة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وحرمه الرئيس الفخري للمجلس سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، في تعزيز مسيرة المجلس وتأكيد سموهما مواصلة الدعم والمساندة لتحقيق المزيد من الإنجازات والتي تؤكد أن الطموحات والآمال عريضة والأهداف والغايات مأمولة طالما كان هناك عزيمة وجهد وعمل مخلص على الدوام.

وأضافت أن الممارسة الاقتصادية فتحت الآفاق للمرأة في المجتمع الإماراتي في كل المجالات الاستثمارية التجارية والمهنية والصناعية وهي تعد نموذجاً ناجحاً ومدخلاً هاماً نحو اختصاصات وأعمال واجبة لخدمة المرأة ومساندتها وتحفيزها للعمل في القطاع الاقتصادي الحر وممارستها للأنشطة الاقتصادية بشكل خاص.

وأضافت من هنا يبرز حجم وقيمة المسؤولية الملقاة على عاتق مجالس سيدات الأعمال اتحادياً ومحلياً، والذي يجب أن يلقى الدعم الكامل من كافة الهيئات والأجهزة الحكومية والخاصة بما يسهم في تذليل الصعوبات التي تواجه سيدات الأعمال وتهيئة البيئة الملائمة لتأهيلهن وتنمية قدراتهن في المجلات ذات العلاقة بأنشطتهن ومساعدة الراغبات في ممارسة الأنشطة الاستثمارية ذات الجدوى الاقتصادية وأن يعزز هذا الدعم جهود المرأة ذاتها وذلك بالعلم واكتساب الخبرات العملية وخوض التجارب المدروسة، ووجهت المغني في ختام كلمتها الشكر والتقدير لرئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة أحمد محمد المدفع، وأعضاء مجلس إدارة الغرفة على الدعم اللامحدود واللامتناهي للمجلس وتعاونهم وإخلاصهم وتفانيهم للقيام بواجبهم وتأدية الرسالة السامية التي يحملونها على عاتقهم على أكمل وجه، فلهم منا كل التقدير والاحترام.

وتأكيداً لأهمية التواصل والمواكبة مع تطورات العصر الحديث وتسهيل عملية الوصول للمعلومات والاستفادة أطلق المجلس الموقع الالكتروني الخاص به على صفحة الانترنت كما أعلن المجلس عدداً من مشاريع المجلس المستقبلية منها مشروع قيادات سيدات الأعمال الذي سوف ينظمه المجلس بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة الشارقة ويهدف إلى تطوير مهارات وقدرات نخبة من سيدات الأعمال والمهتمين بإنشاء المشاريع الخاصة وإدارة أعمالهن وفق أفضل الممارسات وبهدف تحقيق النجاح والربح ومشروع استقطاب ودعم سيدات الأعمال الذي يعمل على تطوير ودعم سيدات الأعمال والمبدعات والسيدة المنتجة بتوفير التوجيهات والإرشادات العملية حول التميز في الإدارية والتسويقية من خلال الاستفادة من الخبرات العملية لسيدات الأعمال الرائدات في المجالات الاقتصادية المختلفة.

بعدها قدم المجلس درعاً تذكارية لسمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، ثم قامت الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي نائب رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة مدير عام مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية وفاطمة احمد المغني رئيس مجلس سيدات الأعمال بتقديم شهادة الشكر والتقدير والدروع التذكارية للمكرمات. من رئيس وأعضاء اللجنة التنفيذية لمجلس سيدات الأعمال لدورتيه الأولى والثانية ذلك لإسهاماتهن ولمشاركاتهن الفعالة في تحقيق أهداف المجلس وجهودهن المخلصة وعطائهن المميز.

وتفضلت الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي بقص الشريط إيذانا بالافتتاح الرسمي لمقر المجلس وتجولت سموها في المعرض المصاحب للحفل الذي شمل المنتجات والخدمات لمؤسسات وإفراد من سيدات الأعمال البالغ عددهن أربعين مشاركة. داعية إلى وجوب تطوير العمل في هذا الجانب.

وتمنت سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي في ختام كلمتها بان يسهم مجلس سيدات الأعمال بالشارقة وبفاعلية في دعم مسيرة الاقتصاد بالدولة وأيضا تفعيل دور المرأة الإماراتية من خلال دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة وكذلك توفير البرامج والدورات ورش العمل التي من شأنها أن ترتقي بمهارات وإمكانات المرأة وتؤهلها لإدارة مشروعها الخاص.

18 فبراير 2009 - الشيخة فاطمة تصدر قرار تشكيل مجلس سيدات أعمال ابوظبي
 
أخبار - مجلس سيدات اعمال الاماراتأكد سعادة المهندس صلاح سالم بن عمير الشامسي رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي على أهمية دعم مشروعات رائدات وسيدات الأعمال في إمارة أبوظبي مشيدا بالدور الذي يقوم به مجلس سيدات أعمال أبوظبي في مجال نشر ثقافة العمل التجاري والاقتصادي الحر في أوساط سيدات الأعمال المواطنات في أبوظبي من خلال حملات التوعية والبرامج التدريبية والتطويرية التي ينظمها ويعقدها المجلس حول البدء في تأسيس مشروعات تجارية واقتصادية وخدمية خاصة بالسيدات في إمارة أبوظبي وكذلك الدعم الذي يوفره المجلس من خلال استشارات التسويق والدعم الفني والترويج للمشروعات التي تقيمها رائدات وسيدات الأعمال في أبوظبي .
وقال سعادته خلال ترؤسه الاجتماع الأول للهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي لعام 2009 في تشكيله الجديد الذي صدر به قرار من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيسة الفخرية للمجلس مؤخراً أن مجلس إدارة الغرفة سيعمل على دعم مشروعات ومبادرات المجلس وتقديم كافة أشكال الدعم المادي والمعنوي لإنجاح نشاطات مجلس سيدات أعمال أبوظبي ومشروعاته لدعم المرأة المواطنة في إمارة أبوظبي ، مشيداً سعادته بالرعاية الكريمة التي توليها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيسة الفخرية للمجلس الأمر الذي مكّن المجلس من التوسع في تقديم خدماته وتطوير الخدمات القائمة .
وتم خلال الاجتماع استعراض مسيرة المجلس والأهداف والمبادرات والمشاريع التي يخطط لتنفيذها خلال الفترة المقبلة والتي ستتضمنها خطط المجلس للمرحلة المقبلة ، حيث يعمل المجلس على رعاية مصالح سيدات الأعمال المواطنات في إمارة أبوظبي وتشجيعهن على ممارسة العمل التجاري والخدمي الحر وبما يعزز من دورهن في مجمل الحياة الاقتصادية ويساهم في زيادة الدور الاستثماري للمرأة المواطنة في عملية التنمية الاقتصادية الشاملة في إمارة أبوظبي خاصة ودولة الإمارات العربية المتحدة عامة .
كما تم خلال الاجتماع استعراض انجازات المجلس منذ تأسيسه وحتى نهاية العام 2008 بالإضافة إلى استعراض إستراتيجية مجلس سيدات أعمال أبوظبي للفترة من 2009 – 2013 وأهم محاور خطة عمل المجلس للعام الجاري والتي تركز على ضرورة حل كافة الصعوبات التي تواجه مشروعات رائدات الأعمال في إمارة أبوظبي والتوسع في إقامة هذه المشروعات وتوفير كافة أسباب النجاح والاستمرارية لها .
وسيعمل المجلس خلال الفترة المقبلة على توسيع مشاركته الخارجية وزيارته للاستفادة من التجارب الناجحة في عدد من الدول في مجال تطوير الدور الاقتصادي للمرأة ودعم توجهاتها في إمارة أبوظبي نحو العمل الاقتصادي والخدمي الحر وتوفير كافة الأدوات الفنية والإدارية والتسويقية والمالية التي من شأنها المساهمة في إنجاح تأسيس واستمرار مشروعات سيدات أبوظبي .
وأشارت إحصائيات مجلس سيدات أعمال أبوظبي أن عدد المواطنات الحاصلات على رخصة مبدعة ارتفع في نهاية العام الماضي إلى 540 رخصة في إمارة أبوظبي وهذا يعكس النجاح الكبير الذي حققه البرنامج منذ إطلاقه في العام 2006 ، حيث يشهد التقديم للحصول على رخصة مبدعة إقبالاً كبيراً من المواطنات في أبوظبي كما أن مكتب برنامج مبدعة في مدينتي أبوظبي والعين يتلقى يومياً عدد كبير من الاستفسارات من جانب المواطنات الراغبات في ممارسة العمل التجاري و الخدمي من منازلهن ومن خلال ما يتيحه برنامج مبدعة من تسهيلات وخدمات . ويتيح برنامج مبدعة للمواطنات ممارسة 19 نشاطاً تجارياً وخدمياً من خلال المنازل .
 

 


 الرعاة الرسميون 

                 

شروط الاستخدام    |   سياسة الخصوصية   |   إخلاء المسؤولية القانونية

Last updated on 25-12-2012